جريمة مكتملة الأركان ولم يعاقب عليها القانون

غالباً ما نشاهد على مواقع التواصل الإجتماعي في حسابات بعض الممارسين الصحيين  تصرف أصبح من ضمن يومياتهم ليشاركو  بها متابعينهم وهو التقاطهم لصور مع مرضاهم “سلفي” في غرف العلاج، أو صور لمرضاهم وهم على الفراش، ويعتبر هذا التصرف جريمة!

حذرت وزراة الصحة في موقعها الإلكتروني من هذه الممارسات السلبية في وسائل الإعلام والتواصل الإجتماعي، و بيّنت أن نشر مثل هذه الصور والمقاطع يعد مخالف لأخلاقيات الممارس الصحي وتعدي على حقوق المرضى.

نبّهت الهيئة السعودية للتخصصات الصحية بأنه لا يجوز نشر صور المرضى في وسائل الإعلام المختلفة ومنها وسائل الإعلام الحديثة إلا بموافقة خطية منهم، وألا يكون في هذا النشر ما يدل على شخصية المريض وكشف هويته، وإذا دعت الحاجة إلى نشر صورة الوجه لأغراض التعليم فيجب أن تغطى العينان إلا لضرورة علمية، وللمريض الحق في سحب موافقته على التصوير أو التسجيل في أي وقت حتى بعد التصوير أو التسجيل.

img_1471

وضحت الهيئة السعودية للتخصصات الصحية في كتيبها “أخلاقيات الممارس الصحي” أنه في الأصل لا يتم تصوير المرضى أو أجزاء من أجسامهم إلا لضرورة أو حاجة تتطلبها رعايتهم الصحية، لأغراض التعليم الصحي أو لإجراء البحوث الصحية، وعند الحاجة إلى تصوير المرضى يجب مراعاة ضوابط، ما عدا صور الأجزاء الداخلية من الجسم، شرائح الأنسجة، صور المناظير والصور الإشعاعية بكافة أنواعها فهي يسمح بتصويرها والاحتفاظ بها دون الحاجة إلى إذن المريض.

ذكر المحامي فيصل المشوح في مادته عن “الوعي القانوني في التصوير” أنه : “أتاحت وزراة الداخلية لمن لحقه ضرر من التصوير تقديم بلاغ عن طريق موقعها أبشر أو التوجه للجهات الأمنية لتقديم البلاغ” .


نشاهد في بعض الحالات أن ملتقطين هذه الصور هم من ذوي المريض إمّا طالبين الاستغاثة أو الدعاء له من المتابعين.

نصيحتي لهم:

زر الموقع الالكتروني للديوان الملكي (الرابط http://tawasol.royalcourt.gov.sa) توجد “خدمة تواصل” من ضمن خدماتها “طلب علاج” قم بتسجيل العضوية ومن ثم قدّم الطلب.


علّق د. مساعد الجبيري محام ومحكم دولي ومستشار قانوني في وزارة العدل السعودية على هذا التصرف في استضافة له على برنامج صباح الخير يا عرب: جريمة مكتملة الأركان، وتغلظ العقوبة في القضاء إذا كانت معها سوء نية في التصرف كالتشهير أو التحقير و الاهانة، و فيه بعض الحالات أصبح هدف هذه الصور هو التجارة بالحالة والتسول“.


اذاً نتفق أنّ موضوع تصوير المرضى يعتبر جريمة متكاملة الأركان لكن لماذا لم يعاقب عليها القانون بعد ؟

الجواب هو أن غالبية المرضى لا يعرفون حقوقهم لكي يطالبون بها استناداً لدراسات استهدفت مدى معرفة ووعي المرضى بحقوقهم الصحية، نستعرض بعض منها :

دراسة في عام 2016م، كان هدفها تقييم معرفة المرضى بحقوقهم الصحية, كانت عينة الدراسة 385 مريضا من مستشفى الملك فهد بالمدينة المنورة أجري بينهم مسح استبيان, والنتيجة أنه أقل من النصف (26.3٪) على بينة من وثيقة حقوق المرضى وفي حين أن غالبية المرضى (73.8٪) لا يعرفون عن هذه الوثيقة .

دراسة في عام 2016، كان هدفها تقييم وعي المرضى وإدراكهم وتطبيقهم لحقوقهم في المستشفيات الخاصة والعامة في الرياض. وتم جمع 632 استبیان من 14 مستشفی تتألف من مرضی سعودیین من 8 مستشفیات عامة و 6 مستشفیات خاصة تم اختیارھم عشوائیا من خمس مناطق في الریاض، وتشير النتائج إلى أن غالبية المرضى كانوا على بينة من حقوق المرضى ولكنهم لم يلاحظوا بعض الحقوق مثل الحق في تقديم الشكاوى وتقديم الاقتراحات والمشاركة في البحوث كما هو مذكور في وثيقة حقوق المرضى.


 

مابين مريض لم يعرف حقوقه التي تعتبر من السياسات والقوانين التي تلتزم المنشأة الصحية بحمايتها والحفاظ عليها تجاههم وذويهم، وممارس صحي يسعى لحفظ ذكرياته تواجدت جريمة يجهل أصحابها الانظمة! ولكن ستقوم وزراة الصحة مثل ما وضّحت في موقعها الإلكتروني بإطلاق حملة تثقيفية للتذكير بمنع هذه الممارسات السلبية في وسائل الاعلام والتواصل الإجتماعي من نشر صور ومقاطع فيديو ، وإعطاء مهلة 30 يوم للتقيد بإزالة كافة المحتويات من وسائل الاعلام والبدء بتطبيق العقوبات على المخالفين. أهابت الجميع بالتعاون معها والإبلاغ عن أي مخالفات بهذا الخصوص من خلال الإتصال على الرقم ٩٣٧.


 

 

شكرا لمنسوبي تخصص القانون على مساعدتهم لي لاتمام الموضوع:

أ. مروان الروقي – أ.سلطانة العشيوي

 

Pic from: http://almu7amy.blogspot.com/2014/07/blog-post_21.html

الإعلانات

رأيان حول “جريمة مكتملة الأركان ولم يعاقب عليها القانون

  1. المشكله الان حتى المسؤولين في الزيارات يصورون الأحداث وبعض المرضى المنومين
    عن نفسي اتجنب تصوير المرضى نهائياً الا في حالة كان المريض قريبي 😆.. لكن كلنا عارفين انه هو شي غلط وانتهاك لخصوصية المريض / بالنسبه للأبحاث انا اشجعها مثلا عندي ولدي وسام اي طلب ابحاث من م. الملك فيصل التخصصي اشارك فيه بدون اوراق ويتم تصويره .. بعض الناس تتخوف من الابحاث لكن هذا الشي يفيد مرضى اخرين لازم نشجعها ونتعاون مع المختصين.. شكرا لك ع الطرح المفيد

    Liked by 1 person

    1. أ. وجدي الغامدي
      شكراً على مداخلتك، يا رب تساهم تدوينتي هذه على تثقيف المجتمع عن هذه الظاهرة، وجزاك الله خيراً على مشاركتك بحالة ابنك -شفاه الله- في الأبحاث.

      إعجاب

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s